دورة تنس رولان-غاروس في باريس

أنت عند "بورت أوتيي" Porte d'Auteuil، في الحي السادس عشر من باريس. عند أبواب مدينة النور، يعيش هذا الحي الريفيّ والهادئ والأنيق كل عام تحوّلاً: مع أول شعاع للشمس في الربيع، تترافق الأناقة والمواجهة على وقع ضربات أهم لاعبي التنس في العالم. ما هو الموضوع؟ إنها دورة رولان-غاروس الشهيرة للتنس، إحدى أهم أربع دورات تنس محترف في العالم.

التاريخ

في العام 1927، توصّل 4 لاعبين فرنسيين، جاك "توتو" برونيون وجان بوروترا وهنري كوشيه ورينيه لاكوست إلى الفوز ببطولة كأس دايفيس على الأرض الأمريكيّة. إنه المجد الفوريّ للذين حملوا لقب "الفرسان"، تكريماً للرواية الشهيرة لألكسندر دوما. ومن أجل تكريم إنجازاتهم، لم يتوانَ الاتحاد الفرنسي للتنس عن إقرار بناء مجمّع رياضي يليق بأبطاله الجدد.

رولان-غاروس، الطيّار...

اقترح نادي Stade Français – وهو النادي الذي كان ينظّم حتى ذلك التاريخ المباريات الدوليّة الفرنسيّة – منح أرض للاتحاد الفرنسي للتنس (FFT).

الشرط الوحيد لهذه التقدمة؟ أن يحمل المكان (3 هكتارات) اسم رولان-غاروس، وهو عضو النادي ورائد الطيران الذي نجح بإنجاز أول اجتياز للمتوسط في العام 1913.
تم الإيفاء بالوعد. منذ العام 1928، انتقلت المباريات الدوليّة الفرنسيّة في الربيع إلى ملعب رولان-غاروس لتصبح دورة رولان-غاروس الدوليّة الفرنسيّة.

ألهم المكان "الفرسان" الذين حافظوا في نفس السنة على كأس دايفيد التي فازوا بها بعد نضال مرير مع منافسيهم الدائمين: الأمريكيين. بينما فاز كوشيه، بشكل إفرادي، في المباراة أمام صديقه لاكوست.

عصر التنس الذهبي

انطلق العصر الذهبي للتنس وللأرض المعالجة على سكّة التاريخ. أصبحت هذه الأرض، بلون المغرة، رمزاً لانتصارات نجوم التنس العالميين.

نتذكر بيورن بورغ السويدي؛ ستيفي غراف الألمانيّة؛ إيفان لندل التشيكي... أو أيضاً ماتس فيلاندر السويدي، الذي خسر لقبه، في العام 1983، أمام الفرنسي يانيك نوا، آخر فرنسي يفوز باللقب منذ العام 1946.

مع مرور الزمن، كبرت الدورة الباريسيّة على الساحة الفرنسيّة والدوليّة لتصبح اليوم أكبر منافسة على الأرض المعالجة في العالم. والأصعب أيضاً.

هؤلاء النجوم هم أبطال "ماراثون" التنس المحترف نظراً لشروط اللعب الصعبة: مساحة تحرّك بطيء، تبادلات طويلة، تترافق مع مباريات – لا تنتهي أحياناً – يتم لعبها عبر 5 جولات للرجال و3 للنساء.

ملتقى الموضة والمشاهير

باريس، عاصمة الموضة، تجد هكذا امتدادها من جهة Porte d’Auteuil خلال خمسة عشر يوماً مع رولان-غاروس. في أروقة الملاعب، يلتقي المشاهير الفرنسيون – والدوليون – ويغذون الصحف الشعبيّة.

كما تجد الموضة علاماتها. وتجعل العلامات الشهيرة من الحدث واجهة لفن العيش على الطريقة الفرنسيّة.

رولان-غاروس: تحديث حتى العام 2019

مع استمرار نجاح المنافسة الرياضيّة، أصبح مجمّع Porte d’Auteuil ضيقاً جداً. على مشارف العام 2019، سوف يتم بناء ملاعب جديدة قرب حديقة Jardin des Serres، بمحاذاة غابة بولوني؛ بالإضافة إلى "القرية" (المبنى المركزي الجديد) وسقف قابل للسحب يغطي ملعب فيليب-شارتييه المركزي.
هناك مجالات لعب جديدة لعصر جديد للتنس الفرنسي: هذا هي أمنية جميع عشاق كرة التنس الصفراء في فرنسا والعالم.

العناوين

ملعب Stade Roland-Garros
2 bis, avenue Gordon Bennett
11, avenue de la Porte d'Auteuil
75016 Paris

مقالات
ذات صلة 

المدن

تسع مشاريع مستدامة - مبتكرة تغير وجه باريس

تماشيا مع التحولات الكبرى التي تشهدها العاصمة الفرنسية باريس و محيطها ، تقام مشاريع كبرى تغير وجه…

الموضة

خمس فنادق باريسية من وحي أسبوع الموضة

بدءا من شهر يناير تعيش العاصمة الفرنسية باريس على إيقاع عروض أزياء أسبوع الموضة، و تحملنا إلى…

الموضة

أسبوع الموضة: 24 ساعة مع باحثة عن الأناقة

أناقة مبدعي الأناقة، مُلهمات متألّقات، جرأة الإطلالة المتجدّدة... حين يبدأ أسبوع موضة الأزياء…

الثقافة

متحف أورسي Orsay في باريس، محطة قطارات تحوّلت إلى…

برج إيفل، نوتردام، جزيرة سان-لويس... على نهر السين، تنتقل عيون ركّاب المركب من مبنى إلى آخر. تلتفت…

المبان الأثرية

كاتدرائية القلب المقدّس Sacré-Coeur في باريس، لا…

كاتدرائية القلب المقدّس Sacré-Coeur: مونمارتر Montmartre الوَرَع تبرز كاتدرائية القلب المقدّس شامخة…

الثقافة

"مركز بومبيدو" Centre Pompidou في باريس، مركز…

مركز بومبيدو، الثقافة المرئيّة بجميع أشكالها يمتلك مركز بومبيدو أهم مجموعة فن حديث ومعاصر في…