فندق فور سيزونز جورج الخامس الفاخر يتحوّل إلى أسطورة

شُيد فندق فور سيزونز جورج الخامس باريس في سنة 1928 على الطّراز أرت ديكو، وهو على مقربة من شارع الشانزيليزيه ويضمّ 244 غرفة وجناح كما يحتضن مجموعة رائعة من الأعمال الفنيّة. ولقد حصلت مطاعمه الثلاث على 5 نجوم من دليل ميشلان 2017، ما يعتبر سابقة في أوروبا.

يستضيف الفناء الرّخامي الشّهير أثناء المواسم المعتدلة حوالي خمسين زبونا حيث يقترح قائمتي طعام لكلّ من مطعم جورج ومطعم لورانجوري. ويفتح الفناء أبوابه للزّبائن من منتصف النّهار إلي الساعة العاشرة والنّصف ليلا.

يوجد مطعم لوسانك عند نهاية الغاليري التّاريخية الشّهيرة خلف بوابتين رائعتين مصنوعتين من الحديد المشغول. يضم المطعم الحاصل على ثلاث نجوم من دليل ميشلان للمطاعم، قاعة طعام فاخرة مزينة بألوان فاتحة ولمسات ذهبية. ويقوم الشيف كريستيان لوسكوير ، بمهارة خياط أو صانع عطور، بتشكيل قطعه ثم يجمّعها على نحو يزيد من قيمتها لتكون النتيجة نكهة ولا أروع.

مرّت بالكاد بضعة أشهر على افتتاح مطعم لورانجوري في جوان 2016 ، حتى حصل على نجمته الأولى من دليل ميشلان للمطاعم. فقبل التّذوق، يستمتع الزّبون أولا بمنظر الطعام الذي يعدّه الشيف دافيد بيزيت المولع بالطّبيعة.

يقترح مطعم جورج تجربة طعام يسودها جوّ ودي يمزج بين طبيعة الريفييرا الفرنسية وشمال إيطاليا في ديكور أنيق أنجزه مهندس الدّيكور بيير إيف ورشون. ويدير الشيف سيمون زانوني المطعم منذ سنة 2016 وقد نجح هذه السّنة في الحصول على نجمته الأولى من دليل ميشلان

تعتبر لا غاليري القلب النّابض لفندق جورج الخامس وهي بهو في الفندق يزيّنه السّجاد الفلامندي و قطع من الأثاث والأعمال الفنيّة من القرن التّاسع عشر. في كل أمسية، يقوم فنان بعزف نغمات على آلة البيانو تزيد من هدوء ورونق هذا المكان الباريسي الرّاقي.

صُمّمت أجنحة الفندق على شكل شقق باريسية حقيقية، حيث يترك حجم النّوافذ الكبير دخول أكبر قدر من النور الذي يكشف السّتار عن ديكور يزاوج بين الأسلوب الكلاسيكي والحديث. وتسع قاعات الطّعام ثمانية أشخاص في جو مريح.

بعض من أجنحة الفندق بها شرفات(تراس) على هيئة حديقة تبلغ مساحتها 60 مترا مربعا، ومنها من توفر إطلالة على فناء الرّخام والاستمتاع بمنشآتها الزهرية، أما شرفة البانت هاوس فإطلالتها تشمل مدينة باريس بأكملها حيث يمكننا أن نرى برج إيفل في الخلفية.

بعض من أجنحة الفندق بها شرفات(تراس) على هيئة حديقة تبلغ مساحتها 60 مترا مربعا، ومنها من توفر إطلالة على فناء الرّخام والاستمتاع بمنشآتها الزهرية، أما شرفة البانت هاوس فإطلالتها تشمل مدينة باريس بأكملها حيث يمكننا أن نرى برج إيفل في الخلفية.